Questo sito usa cookie per fornirti un'esperienza migliore. Proseguendo la navigazione accetti l'utilizzo dei cookie da parte nostra OK

المملكة العربية السعودية وإيطاليا: الثقافة الغذائية والتقاليد والابتكار رحلة بين الطعام والثقافة

Data:

10/12/2020


المملكة العربية السعودية وإيطاليا: الثقافة الغذائية والتقاليد والابتكار رحلة بين الطعام والثقافة

بمناسبة انعقاد النسخة الخامسة من أسبوع المطبخ الإيطالي في العالم، قامت سفارة إيطاليا بالرياض بالتعاون مع معهد Future Food Institute في يوم 9 ديسمبر 2020 باستضافة مائدة مستديرة افتراضية تضم خبراء لمناقشة القيمة الثقافية للأغذية وتقاليد فن الطهي بعنوان "المملكة العربية السعودية وإيطاليا - رحلة بين الطعام والثقافة".

وشارك في هذه المبادرة خبراء ومهنيون إيطاليون وسعوديون بهدف تبادل الآراء حول الطرق المبتكرة لإعادة اكتشاف والتعبير عن الهويات والإرث الثقافي للشعوب وتحفيز التغذية وأنماط الحياة الصحية وأهمية حماية وتطوير قطاع الأغذية الزراعية.

وقد تم إيلاء اهتماما خاصا للذكرى السنوية العاشرة لاعتراف منظمة اليونسكو بالنظام الغذائي المتوسطي باعتباره تراثًا غير ملموس للإنسانية ومثال ممتاز لإبراز القيمة الثقافية وتقاليد فن الطهي الذي لا يمثل فقط نوعًا معينًا من الأطباق أو المكونات وإنما يعبر عن مهارات ومعارف وممارسات وتقاليد مختلفة بدءا من العناية بالأرض والتنوع البيولوجي وانتهاءا بطرق إنتاج الغذاء واستهلاكه ومشاركته على المائدة.

وقد قام سفير إيطاليا لدى المملكة العربية السعودية، روبرتو كانتوني، بافتتاح هذه المائدة المستديرة تحت إدارة رئيس ومؤسس معهد Future Food Institute الدكتورة/ سارة روفرسى.

وبهذه المناسبة، قال السفير الإيطالي، روبرتو كانتوني: " إن الاحتفال بأسبوع المطبخ الإيطالي في العالم يتيح لنا أن نروج لأفضل الطعام الإيطالي في العالم ، كما يتيح لنا الفرصة لإطلاق حوار شامل حول الطعام: أي التفكير بما نأكله وكيف نأكله وطرق إنتاجه واستهلاكه وتأثيره على رفاهية الناس والمجتمع والاقتصاد والكوكب. وهي قضايا تتصدر في جدول الأعمال العالمي والتي تعمل إيطاليا من اجلها بقناعة تامة وفي سياق رئاسة مجموعة العشرين التي استلمناها في بداية شهر ديسمبر خلفًا للمملكة العربية السعودية".

ومن جانبها قالت الدكتورة/ سارة روفرسي "يفتخر معهد Future Foods Institute بالتعاون مع السفارة الإيطالية بالرياض لنشر الممارسات الجيدة و دراسات حالة حول الطرق الإيطالية المبتكرة والترويج لتراثنا الثقافي. كما نؤمن إيمانا راسخا بأهمية التعاون بين القطاعين العام والخاص وذلك من منظور متعدد الأطراف لإحداث فرق في تحقيق الأهداف المتضمنة في خطة التنمية المستدامة لعام 2030م، وكذلك بناء مجتمعات مزدهرة حول العالم التي تعمل من أجل العناية بالأفراد والكوكب والازدهار (وهي الأولويات الثلاثة في جدول أعمال الرئاسة الإيطالية لمجموعة العشرين) والتي تشكل محور طريقتنا في إجراء الحوار. كما تمثل هذه المائدة المستديرة جسرا هاما لتعزيز وتبادل العلاقات الثقافية بين إيطاليا والمملكة العربية السعودية ".

وكان من بين المتحدثين السيدة/ ميادة بدر، الرئيس التنفيذي للجنة فنون الطهي بوزارة الثقافة السعودية، والبروفيسور/ اليزابيتا مورو، استاذ الأنثروبولوجيا الثقافية بجامعة نابولي ونائب مدير المتحف الافتراضي للنظام الغذائي المتوسطي، والدكتور/ شيزاري مازيتي، رئيس مؤسسة Qualivita العاملة في مجال تعزيز وحماية تفرد المنتجات الغذائية الإيطالية من خلال المؤشر الجغرافي المحمي.


392